عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 08-01-2017, 12:56 PM

الصورة الرمزية ملاد الجزائري

 
ملاد الجزائري ملاد الجزائري غير متواجد حالياً
عضو متميز

 
بيانات :- ملاد الجزائري
 
ملاد الجزائري is on a distinguished road
افتراضي أزواج سعداء حتى آخر العمر، وآخرون في حلبة الصراع.

أزواج سعداء حتى آخر العمر، وآخرون في حلبة الصراع.
هم أزواج متميزون ! فضَّلوا الخريف على الربيع، فوجدوا في تساقط الأوراق جمالًا، أكثر من تفتح الأزهار. تَرَاهُم سعداء، كلما تقدم بهم العمر، فلا يشعرون بالجفاف العاطفي، ولا تقلقهم التجاعيد الزاحفة على الوجه، ولا الشيب الكثيف. إنهم يعيشون حاضرهم بمتعة وتجدد، ويدركون أن تراجع القوة الجسدية ، تعوضه قِوى أخرى روحية، تعبر عن معنى الحب، ومعنى الوفاء، ومعنى الحياة، ومعنى التعايش.
وأزواج شباب ! أنهكتهم عواصف الخلافات الزوجية، فأفضت إلى إنهاء الرابطة المقدسة، وما ترتب عنها ، من خسارة وتفكك وقطع للرحم. ويعزى هذا الوضع المتردي، إلى جملة من الأسباب المتداخلة اذكر منها:

• عدم حصول الفهم الصحيح، لدى أغلب الشباب، بخصوص مقومات الحياة الزوجية ، المبنية على الاختيار السليم، وعلى الثقة و التكامل و التعاون و الشراكة و الاحترام و الحوار البناء و نبذ الأنانية و التعصب . فالفهم السيئ يجعلها تنهار تحت وطأة الخلافات الجارفة .
• غياب الصراحة ، و إخفاء الحقيقة عند تأسيس الرابطة الزوجية ، فسرعان ما ينكشف المجهول وتتبدد الأحـــلام النرجسية ، و يحجب الواقع أحلام الحياة الجميلة ، وتهــــب أعاصير الخلاف المدمر .
• غياب التوجيه الأسري الهادف، الذي يبصر و ينور المقبلين على الزواج ، و يزودهم بالمفاهيم الصحيحة للحياة الزوجية السعيدة و الآمنة .
• تأثر مجتمعنا المسلم بالنموذج الغربي الدخيل، الذي ينفث سمومه القاتلة، في حياتنا الاجتماعية ، ببريقه و زيفه المتعفن . فالغرب انغمس في الإباحية، فلم يعد هناك وجود للروابط الأسرية عندهم.

قال الله تعالى: " وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً " ــ سورة الروم (21).













توقيع :  ملاد الجزائري

 


faw006
وقــــــــل ربّ زدنــــي علمـــــــــــــــــــا

رد مع اقتباس