العودة   منتديات السبورة > القسم العام > السبورة العامة > التدريب و التنمية البشرية

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد  
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-03-2017, 01:22 PM   #1
مشرف عام
 
الصورة الرمزية محمد الطيارة
 

افتراضي تعلمت الحكمة من عين الذئب!!!

خرج الاسد والذئب والثعلب يوماً للصيد فاصطادوا بقرة وغزالة وأرنب..
فقال الاسد للذئب كيف نقسم هذا الصيد بيننا فقال الذئب للأسد :
الحصة على قدر الجثة ..
أنت أيها الأسد أكبر جثة فالبقرة لك
والثعلب أصغر فالأرنب له
وأنا متوسط فالغزالة لى
فغضب الأسد ولطم الذئب لطمه فقعت منها عين الذئب
فالتفت الأسد الى الثعلب وقال له ما رأيك ايها الثعلب كيف تكون القسمة…؟
فقال الثعلب : ايها الأسد أنت سيدنا وملكنا
فالأرنب فطورك………والبقرة غذاءك………..والغزال عشاءك
فقال الأسد : نعم الرأي رأيك ايها الثعلب……
ولكن من أين تعلمت هذه الحكمة ؟
فقال الثعلب تعلمت الحكمة من عين الذئب!!!
الدرس
نعاني كثيرا في زماننا هذا.. لأن أمثال كل من الأسد و الثعلب منتشرون بكثرة ..
و كما يقال لا تسأل الطاغية لماذا طغى بل العبد لماذا ركع..
للأسف هذا واقع الحال الذي نعيشه ..قانون الغاب يفرض نفسه..
و قديما قال الامام الغزالي :
'' مازلت أؤكد أن العمل الصعب هو تغيير الشعوب،
أما تغيير الحكام فإنه يقع تلقائيا عندما تريد الشعوب ذلك ".

مدونتي( التنمية البشرية):

محمد الطيارة غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 29-03-2017, 09:00 AM   #2
مشرف عام
 
الصورة الرمزية المعلم
 

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى المعلم
افتراضي

إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا أنفسهم .
شكرا أخي الدكتور محمد .
مودتي ،،،

اللهم إني أسألك في صلاتي ودعائي ، بركة تطهر بها قلبي، وتكشف بها كربي ، وتغفر بها ذنبي ، وتصلح بها أمري وتغني بها فقري وتذهب بها شري , وتكشف بها همي وغمي ، وتشفي بها سقمي, وتجلو بها حزني ، وتجمع بها شملي ، وتبيض بها وجهي.
اللهم آمين .


*******************************

لم أؤاخذك بالجفاءِ لأَني *** واثق منك بالوداد الصَّريح

مجلة المعلم
كل الشكر والتقدير لمصممة التوقيع المعلمة الفاضلة أم نايف

المعلم غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 12:15 AM   #3
طالب معرفة
عضو متميز
 

افتراضي

مرحبا أخي الكريم
رغم ما في القصة من درس وعبرة إلا أني أرى أن الثعلب قد باع عقيدته في هوى ورغبة الأسد الجبار،علما أن خصال ومميّزات الأسد ليست كلها محمودة.
وهذا يذكرني بقصة قرأتها مفادها أن إحدى الحكومات حاولت أن تحمل رجلا من أئمّة الفقه الإسلامي على اعتناق رأي ديني لها فأبى الرجل أن يعتنق هذا الخطأ، فاستعانوا على إقناعه بالجلد و التنكيل والسجن الطويل، ومع ذلك فقد صبر الرجل على بلائه ورفض أن يبيع عقيدته، فلما يئسوا منه وظنوا أن أجله اقترب لهول ما نزل به ردّوه إلى بيته.
قال ابن كثير: وجاء الأطباء إلى الإمام المعذَّب، فقطعوا لحما ميتا من جسده وجعلوا يداوونه حتى عاد إليه روحه الذي كاد يزهق، فلما شفاه الله، أتدري ما كان موقفه بعد؟
جعل كل مَن أذاه في حل إلا أهل البدع.
أخي الكريم ما في القصة حال واقعنا، وليس هناك مسلك أرشد من الاعتراف بالواقع، ونشدان تغييره من صاحب الإرادة العليا، وواهب الخير الجزيل.

وطن جمُّ المفاخر .... وجدير باهتمام....

هو في الأرض جزائر .... وهْوَ في القلب غرام....

طالب معرفة غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 01-04-2017, 06:52 AM   #4
مشرف عام
 
الصورة الرمزية محمد الطيارة
 

افتراضي

و الشكر موصول لك معلمي على ردك الطيب

مدونتي( التنمية البشرية):

محمد الطيارة غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
قديم 01-04-2017, 06:55 AM   #5
مشرف عام
 
الصورة الرمزية محمد الطيارة
 

افتراضي

نعم كل شيء بإرادة ربنا لكن علينا ان نسعى
شكرا طالب المعرفة على تفاعلك

مدونتي( التنمية البشرية):

محمد الطيارة غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد  

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست