التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

لا مكان للعنصرية في هذا المنتدى فالكل سواسية ، كما يمنع منعا باتا التطرق للآراء السياسية و قوانين الدول أو التحدث في الشؤون الخاصة للشعوب ، ولتفعيل الاشتراك .. الرجاء مراسلة الإدارة على البريد التالي : almualem_s@hotmail.com


العودة   منتديات السبورة > القسم الاجتماعي > دكة السبورة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-11-2011, 08:13 AM   #61
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دلع11 مشاهدة المشاركة


لست أحد
لا أحد أغلى منك ، إلا أنك لست أحد .
إن كان يشغلك سهري أغمضي جفنيك على وجهي المتعب ليكن نومك ،
لا تهتمين لحزني
.. الحزن لعبت الشعراء .
أحببتك مرات عدة
..... كان آخرها غداً .
يقولون إنني أشبهك
.. .. لابد أنني أطيل النظر في جمالك .
حبيبتي لفظ يغني عن كل لفظ

من ديوان ومض للأمير بدر بن عبد المحسن

شكرا علي المشاركة دلع ... واختيار مميز



وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-11-2011, 08:48 AM   #62
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

انتظرتك .. عمري كله ..

وانتي حلم

ومرت الايام والله ..
وانتي حلم
ليه تأخرتي علي ..
توهي مره واسألي ..
كوني في غير الزمان ..
والا في غير المكان
كوني عمري .. عمري كله..

اللي باقي .. واللي كان..
انتظرتك عمري كله .. وانتي حلم


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-11-2011, 05:33 PM   #63
ماأدري ماأدري غير متواجد حالياً
عضو فعال

بيانات :- ماأدري
ماأدري is on a distinguished road
 
افتراضي




وش تحترين .؟
مايسمعون ..!!
ولو .. سمعوا .. مايرجعون ...!!
( أقفوا ) .. و حنــّـا .. ( ننتظر )
مايرجعون ..!!

ودي اسولف لك .. ( عنه ) ..!!
قلب .. جفته الأمكنه ..!!
وأحبابه .. أيضآ .. ( مادروا ) .. ولو هم ( دروا )
مايرجعون ..!!

( مثلي ) .. تجرعتي .. ( الحنين ) ..؟؟
وش تحترين ..؟؟
أبـ أختصر لك .. ( قصتي ) .. رغم .. إنكساري .. و .. ( غصــّـتي ) ..!!
من عام وأكثر .. كنت أجي ..!!
وأدوّر / أحبابي ..!!
هنا ..!!
وأقول يـ اللي غايبين .. [ .. الله لنا .. ]
و .. ( محد / يردّ ) .. إلا .. البحر ..!!
صوته .. وأمواجه و .. ( أنا ) ..!!
صرنا .. مع الوقت .. ( أصدقا ) .. وأحباب قلبي .. ( مادروا )
ولو هم .. ( دروا )
مآيرجعون ...!!

قولي لي .. يا ( بنت الوفا ) .. منهو .. صفا ...؟؟
وقولي لي .. وش سرّ ( الحنين ) .. اللي ليـــآ / أشتقنا .. ( يبيــن ) ..؟؟
يمكن .. ( الآقي ) .. لي .. ( عذر ) ... أحطــّـه ..!
بـ ( وجه السنين ) ..!!

يابنت ..!!
( أحلامك ) .. بحر .. و .. ( أحبابك ) .. اللي .. ( غايبين )
ماجرّبوا .. ( طعم القهر ) ...!!
قومي معي .. يمّ .. ( الفضآ ) .. خلّ نعطي الغايب .. ( ظهر )
و .. ( ننساه ) .. و .. ( ننسى ) .. مامضى
ونعيش باقي هـ العمر
لو .. أن ( نصــّـه ) أنقضى ...!!
كنـــــّـــه .. ( شهر )
ومايرجعون ...!!

يابنت ..!!
لو .. زاد .. الحنين .. لآ تشتكين ..!
وإن مرّك .. ( أحبابك ) .. ( غلط )
قولي .. لهم .. ماهمــّــني ..!!
واللي تشوفونه .. ترى .. ماهو .. ( حنين ) .. اللي تشوفونه .. ( فرح )
لكن .. من زود الحيآ .. ( عيـــّـآ ) ..!! يبيــــن ..!!

مايرجعون ..!!
راحوا .. و .. حنا .. ( نحتري )
و جروحنا .. ماهي ( رخاص )
كم جرح .. ( مبطي ) ...!
مآ ( بري ) ..!!
تعالي نوقف لـ الغياب .. و .. نصيـــح .. ( منهو / يشتري ) ..؟؟

يابنت ..!!
أبــــــ أكتب لك .. شعر ..!!
ولآ تفرحين .. بـ كلمتي .. ( لأنه حزين ) ..!!
وأنا .. أدري .. ( منتي ناقصة ) .. جرح و أنين
لكن ..!!
الحزن لو هو .. ( ثانية ) .. ( يفضح ) .. من الفرحة .. ( سنين ) ..!!

أمشي معي ..!!
وش تنفع ( الجلسة ) .. هنا ..؟؟
كل ( الأوادم ) .. لـ الفنا ..!!
وأحبابنا .. اللي غايبين .. مايعرفون .. إنـــّــا .. هنا
ولو هم .. دروا ..؟؟
مايرجعون ..!!



:
حبيت أشاركك الإنتقاء وليد , بديوانيتك بما إنّك حدت عن الفصحى ,
شاكرة لك , ومتابعة



توقيع :  ماأدري

 "لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "

ماأدري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 08:32 AM   #64
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماأدري مشاهدة المشاركة


وش تحترين .؟
مايسمعون ..!!
ولو .. سمعوا .. مايرجعون ...!!
( أقفوا ) .. و حنــّـا .. ( ننتظر )
مايرجعون ..!!

ودي اسولف لك .. ( عنه ) ..!!
قلب .. جفته الأمكنه ..!!
وأحبابه .. أيضآ .. ( مادروا ) .. ولو هم ( دروا )
مايرجعون ..!!

( مثلي ) .. تجرعتي .. ( الحنين ) ..؟؟
وش تحترين ..؟؟
أبـ أختصر لك .. ( قصتي ) .. رغم .. إنكساري .. و .. ( غصــّـتي ) ..!!
من عام وأكثر .. كنت أجي ..!!
وأدوّر / أحبابي ..!!
هنا ..!!
وأقول يـ اللي غايبين .. [ .. الله لنا .. ]
و .. ( محد / يردّ ) .. إلا .. البحر ..!!
صوته .. وأمواجه و .. ( أنا ) ..!!
صرنا .. مع الوقت .. ( أصدقا ) .. وأحباب قلبي .. ( مادروا )
ولو هم .. ( دروا )
مآيرجعون ...!!

قولي لي .. يا ( بنت الوفا ) .. منهو .. صفا ...؟؟
وقولي لي .. وش سرّ ( الحنين ) .. اللي ليـــآ / أشتقنا .. ( يبيــن ) ..؟؟
يمكن .. ( الآقي ) .. لي .. ( عذر ) ... أحطــّـه ..!
بـ ( وجه السنين ) ..!!

يابنت ..!!
( أحلامك ) .. بحر .. و .. ( أحبابك ) .. اللي .. ( غايبين )
ماجرّبوا .. ( طعم القهر ) ...!!
قومي معي .. يمّ .. ( الفضآ ) .. خلّ نعطي الغايب .. ( ظهر )
و .. ( ننساه ) .. و .. ( ننسى ) .. مامضى
ونعيش باقي هـ العمر
لو .. أن ( نصــّـه ) أنقضى ...!!
كنـــــّـــه .. ( شهر )
ومايرجعون ...!!

يابنت ..!!
لو .. زاد .. الحنين .. لآ تشتكين ..!
وإن مرّك .. ( أحبابك ) .. ( غلط )
قولي .. لهم .. ماهمــّــني ..!!
واللي تشوفونه .. ترى .. ماهو .. ( حنين ) .. اللي تشوفونه .. ( فرح )
لكن .. من زود الحيآ .. ( عيـــّـآ ) ..!! يبيــــن ..!!

مايرجعون ..!!
راحوا .. و .. حنا .. ( نحتري )
و جروحنا .. ماهي ( رخاص )
كم جرح .. ( مبطي ) ...!
مآ ( بري ) ..!!
تعالي نوقف لـ الغياب .. و .. نصيـــح .. ( منهو / يشتري ) ..؟؟

يابنت ..!!
أبــــــ أكتب لك .. شعر ..!!
ولآ تفرحين .. بـ كلمتي .. ( لأنه حزين ) ..!!
وأنا .. أدري .. ( منتي ناقصة ) .. جرح و أنين
لكن ..!!
الحزن لو هو .. ( ثانية ) .. ( يفضح ) .. من الفرحة .. ( سنين ) ..!!

أمشي معي ..!!
وش تنفع ( الجلسة ) .. هنا ..؟؟
كل ( الأوادم ) .. لـ الفنا ..!!
وأحبابنا .. اللي غايبين .. مايعرفون .. إنـــّــا .. هنا
ولو هم .. دروا ..؟؟
مايرجعون ..!!



:
حبيت أشاركك الإنتقاء وليد , بديوانيتك بما إنّك حدت عن الفصحى ,
شاكرة لك , ومتابعة

يا هلا فيك ... وتشريفك صفحتي شرف لي ....

وشكرا علي المشاركة


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 10:50 AM   #65
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

رثاء أب

عبدالرحمن العشماوي

هزي جذوعك يا غصون اللوز
في وطني الحبيب
فلربما صار البعيد لنا قريب
ولربما غنت عصافير الصفاء
وغرد القمري
وابتسم الكئيب
هزي غصونك
وانثري في الأرض لوزك يا جذوع
ودعي النسيم يثير أشجان الفروع
ودعي شموخك يا جذوع اللوز
يهزأُ بالخضوع
هزي غصونك
ربما سمع الزمان صدى الحفيف
ولربما وصل الفقير إلى رغيف
ولربما لثم الربيع فم الخريف
هزي غصونك
ربما بعث الصفاء إلى مشاعرنا
بريدَهْ
ولربما تتفيأ الكلمات في درب المنى
ظل القصيدة
أنا يا جذوع اللوزِ
أغنيةٌ على ثغر اليقين
أنا طفلة نظرت إلى الأفاق
رافعة الجبين
أنا من ربا المرزوق
تعرفني ربوع بني كبير
أملي يغرد يا جذوع اللوز
في قلبي الصغير
وأبي الحبيب يكادُ بي
من فرط لهفته يطير
أنا ياجذوع اللوز من صنعت لها المأساة
مركبةً صغيرة
أنا مَنْ قدحْتُ على مدى الأحلام
ذاكرة البصيرة
لأرى خيال أبي وكان رعيتي
وأنا الأميرة
كم كنت أمشط رأسهُ
وأجر أطراف العمامةْ
وأريه من فرحي رُباً خضراً
ومن أملي غمامةْ
كم كنت أصنع من تجهمه
إذا غضب، ابتسامهْ
أنا ياجذوع اللوز
بنت فقيد واجبه مساعد
أنا مَنْ تدانى الحزن من قلبي
وصبري عن حمى قلبي
تباعدْ
أنا طفلة تُدعى عهود
أنا صرخةٌ للجرح
تلطم وجه من خان العهودْ
أنا بسمةٌ في ثغر هذا الكونِ
خالطها الألمْ
صوتي يردد في شمم
عفواً أبي الغالي ، إذا أسرجت
خيل الذكرياتْ
فهي التي تُدني إلى الأحياء
صورة من نأى عنهم
وماتْ
عفواً
إذا بلغت بي الكلماتُ حدَّ اليأس
واحترق الأملْ
فأنا أرى في وجه أحلامي خجلْ
وأنا أرددُ في وجلْ
يا ويل عباد الإمامة والإمامْ
أو ما يصونون الذِّمامْ
كم روعوا من طفلةٍ مثلي
وكم قتلوا غلامْ
ولكم جنوا باسم السلامِ
على قوانين السلامْ
ياويل عُبَّاد القبورْ
هُمْ في فؤاد الأمة الغراء آلامٌ
وفي وجه الكرامة كالبثور
هُمْ - يا أبي الغالي - قذىً في عين أمتنا
وضيقٌ في الصدور
يا ويل أرباب الفتنْ
كم أوقدوا ناراً وكم نسجوا كفنْ
كم أنبتوا شوكاً على طرقات أمتنا
وكم قطعوا فَنَنْ
كنا نظن بأنهم يدعون للإسلام حقاً يا أبي
فإذا بهم
يدعون للبغضاءِ فينا والإِحنْ
عفوا أبي الغالي
أراك تُشيح عني ناظريكْ
وأنا التي نثرتْ خُطاها في دروب الشوق
ساعيةً إليك
ألبستنا ثوب الوقار
ورفعتَ فوق رؤوسنا تاج افتخارْ
إني لأطرب حين أسمع من يقول
هذا شهيد أمانته
بذل الحياة صيانةً لكرامته
أواهُ لو أبصرتَ
زهوَ الدَّمع في أجفان غامدْ
ورأيت - يا أبتاه - كيف يكون
إحساس الأماجدْ
أواه لو أبصرت ما فعل الأسى
ببني كبير
كل القلوب بكتْ عليك
وأنت يا أبتي جدير
أنا يا أبي الغالي عهود
أنسيتَ يا أبتي عهود
أنا طفلةٌُ عزفتْ على أوتار بسمتها
ترانيم الفرح
رسمتْ جدائلُها لعين الشمس
خارطة المرَحْ
كم ليلةٍ أسرجتَ لي فيها قناديل ابتسامتك الحبيبهْ
فصفا فؤادي وانشرحْ
أختايَ يا أبتي وأمي الغاليهْ
يسألنَ عنك رحاب قريتنا
وصوت الساقيهْ
أرحلت يا أبتي الحبيب؟؟
كلُّ النجوم تسابقت نحوي
تزفُّ لي العزاءْ
والبدر مدَّ إليَّ كفاً من ضياءْ
والليل هزَّ ثيابه
فانهلَّ من أطرافها حزنُ المساء
تتساءل المرزوق يا أبتي الحبيب
ما بال عينِ الشمس ترمقنا
بأجفان الغروبْ
وإلى متى تمتدُّ رحلتك الطويلةُ يا أبي
ومتى تؤوب؟؟
وإلى متى تجتثُّ فرحتنا
أعاصير الخطوب
هذا لسان الطَّلِّ يُنشِدُ للربا
لحن البكاءْ
هذي سواقي الماء في وديان قريتنا
على جنباتها انتحر الغُثاءْ
هذا المساءْ
يُفضي إلى آفاق قريتنا
بأسرار الشَّقاء
يتساءل الرمان يا أبتي
ودالية العنب
والخوخ والتفاح يسألُ
والرطبْ
وزهور وادينا تشارك في السؤالْ
ويضجُّ وادينا بأسئلةٍ
تنمُّ عن انفعالْ
ماذا أصاب حبيبنا الغالي مساعد
كيف غابْ؟
ومتى تحركت الذئابْ؟
ومتى اختفى صوتُ البلابلِ
وانتشى صوتُ الغراب؟
يا ويح قلبي من سؤالٍ
لا أطيق له جوابْ
ما زلتُ - يا أبتي - أصارع حسرتي
وأسد ساقية الدموعْ
أهوى رجوعك يا أبي الغالي
ولكنْ
لا رجوعْ
إن مُتَّ يا أبتي
وفارقت الوجودْ
فالموتُ فاتحة الخلودْ
ما مُتَّ في درب الخيانة والخنى
بل مت صوناً للعهود
يا حزنُ
لا تثبتْ على قدمٍ
ولا تهجر فؤادْ
فأنا أراك لفرحتي الكبرى امتدادْ
إن ماتَ - يا حزني - أبي
فالله حيٌّ لايموتْ
الله حيٌّ لايموتْ


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 10:52 AM   #66
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

الحروف المقطعة

عبدالرحمن العشماوي

عين ولام ثم ميم
ألف ونون
ياء مشدّدة وهاء
من هاهنا ابتدأ العناء
من هاهنا جرّ السماسرة الرداء
وطغى على النهر الغثاء
عين. وتنتفض العمالة والعناد
لام . ويظهر في ملامح وجه عالمنا الكساد
ميم . ويرفع ملحد علم الفساد
ألف . ويبتدأ الحصاد
نون . وتبدأ نكسة كبرى ويجتاح الجراد
ياء . وتغرق أمتي في اليانصيب
هاء .وتقطع هامة الأمل الحبيب
عين ولام ثم ميم
ألف ونون
ياء مشددة وهاء
هذي حروف الوهم في زمن الضياع
هذي حروف اليأس في بحر… يبدد موجه حلم الشراع
هذي حروف الموت في وجدان أمتنا….. وقنطرة الصراع
عين ولام ثم ميم
ألف ونون
ياء .مشددة وهاء
عين .عذاب
لام .لهيب واضطراب
ميم. مجافاة الكتاب
ألف .أسىً
نون .نقيق ضفادع وصدى نعاب
ياء .يد سوداء موحشة الخضاب
هاء .هوى يغتال قلب الحر يلتهم الصواب
عين ولام ثم ميم
ألف ونون
ياء مشددة وهاء
من أين نخرج أيها الليل البهيم
من أين نبدأ رحلة الأمل العظيم
من أين …وانكسر السؤال
وسمعت صوتا من وراء الأفق موفور الجلال
يا سائلا في ثغره اشتعل السؤال
هذا الطريق أمام عينك يا غريق
وأمامك الروض المندى والرحيق
وأمامك القرآن زادك في الطريق
وحديث خير الناس والبيت العتيق
سل أيها الشاكي حراء
سل غار ثور حينما التفت الزمان إلى الوراء
ورأى النبي يقول للصديق لا تحزن ….فربك في السماء
ورأى أبو جهل… وفي عينيه نبرة كبرياء
مائة من الإبل العتاق فأين عشاق الثراء
أين الرجال الأقوياء
سل يا أبا جهل سراقة عن إمام الأنبياء
وأصغ بسمعك عن للنداء
اسمع صهيل الخيل في بدر
وقعقعة السيوف الراشفات من الدماء
لكأنني بالرمل يصرخ في وجوه الأشقياء
شاهت وجوه القوم خاب الأدعياء
وكأنني بالصوت جلجل في الفضاء
بشراك خير الأنبياء
صهوات خيل المشركين طريقهم نحو الفناء
فاصبر فإن الله يفعل ما يشاء
يا سائلا في ثغره اشتعل السؤال
أوما ترى عيناك وجه الشمس…..ناصية الهلال
قاف وراء
ألف لها مد ونون
هذي الحروف هي اليقين
هذي الحروف هي اليقين الحق يعصف بالظنون
نبع فأين الواردون
نهر صفا من كل ما لا يستسيغ الشاربون
قرآنكم يا مسلمون
قاف. قيم
راء . رقي في سماء المجد سعي للقيم
ألف . أباء في زمان الذل …أيمان برب الكون ..إخلاص شمم
نون . نقاء الروح من دنس التذلل للصنم
قاف وراء
ألف لها مد ونون
هذا هو الفجر الذي اكتسح الظلام
وأضاء درب السالكين إلى رحاب الخير في البلد الحرام
قد فاز من سلك الطريق إلى الأمام
عين ولام ثم ميم
ألف ونون
ياء مشددة وهاء
سيزول هذا الوهم في ظل العقيدة
ولسوف يعرف كل مغرور حدوده
ولسوف تبدأ أمتي بالحق رحلتها السعيدة


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 04:52 PM   #67
دلع11 دلع11 غير متواجد حالياً
عضو برونزي

بيانات :- دلع11
دلع11 is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد مشاهدة المشاركة
انتظرتك .. عمري كله ..

وانتي حلم

ومرت الايام والله ..
وانتي حلم
ليه تأخرتي علي ..
توهي مره واسألي ..
كوني في غير الزمان ..
والا في غير المكان
كوني عمري .. عمري كله..

اللي باقي .. واللي كان..
انتظرتك عمري كله .. وانتي حلم


وليد
وليد
دعني أنحي قلمي قليلا
أقف أحتراما لكِ
ولقلمك
وأشد على يديك لهذا الابداع
الذي هز أركان المكان



توقيع :  دلع11

 

دلع 11

دلع11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-11-2011, 04:58 PM   #68
دلع11 دلع11 غير متواجد حالياً
عضو برونزي

بيانات :- دلع11
دلع11 is on a distinguished road
 
افتراضي

يا حزنُ
لا تثبتْ على قدمٍ
ولا تهجر فؤادْ
فأنا أراك لفرحتي الكبرى امتدادْ
إن ماتَ - يا حزني - أبي
فالله حيٌّ لايموتْ
الله حيٌّ لايموتْ

وليد
دائما متميز في الانتقاء
سلمت يداك على روعه ما تنقله لنا
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك



توقيع :  دلع11

 

دلع 11

دلع11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 07:42 AM   #69
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دلع11 مشاهدة المشاركة
يا حزنُ
لا تثبتْ على قدمٍ
ولا تهجر فؤادْ
فأنا أراك لفرحتي الكبرى امتدادْ
إن ماتَ - يا حزني - أبي
فالله حيٌّ لايموتْ
الله حيٌّ لايموتْ

وليد
دائما متميز في الانتقاء
سلمت يداك على روعه ما تنقله لنا
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك




صباح الخير ... ويا هلا فيك وهذا احلى فنجان قهوة مع هذا الصباح


وشكرا لكِ


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 07:47 AM   #70
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

حوار بيني وبين أمي

عبدالرحمن العشماوي

أمي تسائلني تبكي من الغضب
ما بال أمتنا مقطوعة السببِ؟!
ما بال أمتنا فلّتْ ضفائرها
وعرّضت وجهها القمحيّ للّهبِ؟!
ما بال أمتنا ألقت عباءتها
وأصبحت لعبة من أهون اللّعَبِ؟!
ما بال أمتنا تجري بلا هدف
وترتمي في يدي باغ ومغتصبِ؟!
ما بال أمتنا صارت معلّقةً
على مشانق أهل الغدر والكذبِ؟!
ما بالُها مزّقت أسباب وحدتها
ولم تُراع حقوق الدين والنّسَبِ؟!
أمي تسائلني والحزن يُلجمني
بني مالك لم تنطق ولم تُجبِ؟!
ألست أنت الذي تشدوا بأمتنا
وتدّعي أنها مشدودة الطُّنبِ؟!
وتدعي أنها تسمو بهمتها
وتدعي أنها مرفوعة الرتبِ؟!
بني، قل لي، لماذا الصمت في زمن
أضحى يعيش على التهريج والصّخبِ؟!
أماه .. لا تسألي إني لجأت إلى
صمتي، لكثرة ما عانيت من تعبي
إني حملت هموماً، لا يصورها
شعر، وتعجز عنها أبلغ الخطب ِ
ماذا أقول؟، وفي الأحداث تذكرة
لمن يعي، وبيان غير مقتضبِ
تحدّث الجرحُ يا أماه فاستمعي
إليه واعتصمي بالله واحتسبي



وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 09:34 AM   #71
دلع11 دلع11 غير متواجد حالياً
عضو برونزي

بيانات :- دلع11
دلع11 is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد مشاهدة المشاركة
حوار بيني وبين أمي

عبدالرحمن العشماوي

أمي تسائلني تبكي من الغضب
ما بال أمتنا مقطوعة السببِ؟!
ما بال أمتنا فلّتْ ضفائرها

وعرّضت وجهها القمحيّ للّهبِ؟!
ما بال أمتنا ألقت عباءتها
وأصبحت لعبة من أهون اللّعَبِ؟!
ما بال أمتنا تجري بلا هدف
وترتمي في يدي باغ ومغتصبِ؟!
ما بال أمتنا صارت معلّقةً
على مشانق أهل الغدر والكذبِ؟!
ما بالُها مزّقت أسباب وحدتها
ولم تُراع حقوق الدين والنّسَبِ؟!
أمي تسائلني والحزن يُلجمني
بني مالك لم تنطق ولم تُجبِ؟!
ألست أنت الذي تشدوا بأمتنا
وتدّعي أنها مشدودة الطُّنبِ؟!
وتدعي أنها تسمو بهمتها
وتدعي أنها مرفوعة الرتبِ؟!
بني، قل لي، لماذا الصمت في زمن
أضحى يعيش على التهريج والصّخبِ؟!
أماه .. لا تسألي إني لجأت إلى
صمتي، لكثرة ما عانيت من تعبي
إني حملت هموماً، لا يصورها
شعر، وتعجز عنها أبلغ الخطب ِ
ماذا أقول؟، وفي الأحداث تذكرة
لمن يعي، وبيان غير مقتضبِ
تحدّث الجرحُ يا أماه فاستمعي
إليه واعتصمي بالله واحتسبي



وليد
وليد
ماأجمل تلك المشاعر التي
خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
لقد ابدعتِ
كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها



توقيع :  دلع11

 

دلع 11

دلع11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-11-2011, 12:03 PM   #72
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دلع11 مشاهدة المشاركة
وليد
ماأجمل تلك المشاعر التي
خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
لقد ابدعتِ
كم كانت كلماتكِ رائعه في معانيها

يا هلا فيك دلع وهذا الصحن خاص لكِ







لاتنسي الفاتورة ..... مو بلاش



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-11-2011, 09:19 PM   #73
دلع11 دلع11 غير متواجد حالياً
عضو برونزي

بيانات :- دلع11
دلع11 is on a distinguished road
 
افتراضي

حُبُّكِ طيرٌ أخضرُ ..
طَيْرٌ غريبٌ أخضرُ ..
يكبرُ يا حبيبتي كما الطيورُ تكبْرُ
ينقُرُ من أصابعي
و من جفوني ينقُرُ
كيف أتى ؟
متى أتى الطيرُ الجميلُ الأخضرُ ؟
لم أفتكرْ بالأمر يا حبيبتي
إنَّ الذي يُحبُّ لا يُفَكِّرُ …
حُبُّكِ طفلٌ أشقرُ
يَكْسِرُ في طريقه ما يكسرُ ..
يزورني .. حين السماءُ تُمْطِرُ
يلعبُ في مشاعري و أصبرُ ..
حُبُّكِ طفلٌ مُتْعِبٌ
ينام كلُّ الناس يا حبيبتي و يَسْهَرُ
طفلٌ .. على دموعه لا أقدرُ ..
*
حُبُّكِ ينمو وحدهُ
كما الحقولُ تُزْهِرُ
كما على أبوابنا ..
ينمو الشقيقُ الأحمرُ
كما على السفوح ينمو اللوزُ و الصنوبرُ
كما بقلب الخوخِ يجري السُكَّرُ ..
حُبُّكِ .. كالهواء يا حبيبتي ..
يُحيطُ بي
من حيث لا أدري به ، أو أشعُرُ
جزيرةٌ حُبُّكِ .. لا يطالها التخيُّلُ
حلمٌ من الأحلامِ ..
لا يُحْكَى .. و لا يُفَسَّرُ ..
*
حُبُّكِ ما يكونُ يا حبيبتي ؟
أزَهْرَةٌ ؟ أم خنجرُ ؟
أم شمعةٌ تضيءُ ..
أم عاصفةٌ تدمِّرُ ؟
أم أنه مشيئةُ الله التي لا تُقْهَرُ
*
كلُّ الذي أعرفُ عن مشاعري
أنكِ يا حبيبتي ، حبيبتي ..
و أنَّ من يًُحِبُّ ..
لا يفكر
نزار قباني

راقت لي جداً



توقيع :  دلع11

 

دلع 11

دلع11 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-11-2011, 09:02 AM   #74
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

إلهى من سناك قبستُ نوري
وأنبت المحبة في ضميري
أعوذ بنور وجهك يا إلهـي
من البلوى ومن سوء المصير
أفرُ إليك من نكدي ويأسي
ومن عفن الضلالة في شعوري
فقيراً جئت بابك يا إلاهي
ولستُ إلى عبادك بالفقير
غنى عنهمو بيقين قلبي
وأطمع منك في الفضل الكبير
إلهي ما سألت سواك عوناً
فحسبي العون من رب قدير
إلهي ما سألت سواك عفواً
فحسبي العفو من رب غفور
إلهي ما سألت سواك هديا
فحسبي الهدي من رب بصير
إذا لم أستعن بك يا إلهي
فمن عوني سواك ومن مجيري
إليك رفعتُ يا ربي دعائي
أجـود عليه بالدمع الغزير
لأشكو غربتي في ظل عصر
ينكس رأسه بين العصور
أرى فيه العداوة بين قومي
وأسمع فيه أبواق الشرور
وألمح عزة الأعداد حولي
وقومي ، ذلهم يُدمي شعوري
أرى في كل ناحية سؤالاً
ملحتاً ، والحقيقة في نفوري
وأسمع في فم الأقصى نداءً
ولكن العزائم في فتور
إلهي ما يئسنا إذ شكونا
فإن اليأس يفتكُ بالضمير


لنا يا رب إيمان يريناجلال السير في الدرب العسير تضيق بنا الحياة وحين نهفو

إلى نجواك نحظى بالسرور



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-11-2011, 07:50 AM   #75
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

لا تُطفئي شمعة لا تُغلقي بابا
فمذ عرفتك وجه الفجر ما غابا
ومذ عرفتك عين الشمس ما انطفأت
ومذ عرفتك قلب الحب ما ارتابا
ومذ عرفتك ريح الخوف ما عصفت
ومذ عرفتك ظن الشعر ما خابا
تزينت لك أشعاري فكم سكبت
عطراً ، وكم لبست للحب أثوابا
وكم أثارت جنون الحرف فارتحلت
ركابه في مدى شعري وما آبا
تألقي يا حروف الشعر واتخذي
إلى شغاف قلوب الناس أسبابا وصافحي
لهب الأشواق في مهج
محروقة واصنعي للحب جلبابا
وسافري في دروب الذكريات فقد
ترين ما يجعل الإيجاز إسهابا
وصففي شعر أوزاني فقد عبثت
بشعرها صبوات الريح أحقابا
وعانقي فوق ثغر الفجر أغنية
كتبتها حين كان الفجر وثابا
وحين كانت شفاه الطل منشدة
لحناً يزيد فؤاد الروض إطرابا
وحين كان شذى الأزهار منطلقاً
في كل فج وكان العطر منسابا
تألقي يا حروف الشعر واقتحمي
كهف المساء الذي ما زال سردابا
ومزقي رهبة في البدر تجعله
أمام بوابة الظلماء بوابا
وخاطبي قلبي الشاكي مخاطبة
تزيده في دروب العزم أدرابا
يا ، قلب يا منجم الإحساس في جسد
ما ضل صاحبه درباً ولا ذابا
قالوا أطالت يد الشكوى أظافرها
وأقبلت نحوك الآهات أسربا
وأشعل الحزن في جنبيك موقده
وأغلقت دونك الأفراح أبوابا
ماذا أصابك يا قلبي ألست على
عهدي يقيناً وإشراقا وإخصابا
حددت فيك معاني الحب ما رفعت
إليك غائله الأحقاد أهدابا
صددت عنك جيوش الحزن ما نشأت
حرب ولاحرك الباغون أذنابا
ولا تقرب منك اليأس بل يئست
آماله فانطوى بالهم وانجابا
فكيف تغرق في بحر جعلت على
أمواجه مركباً للصبر جوابا
أما ترى موكب الأنوار كيف غدا
يعيد نحوي من الأشواق ما غابا
وينبت الأرض أزهاراً ، ويمطرها
غيثاً ويجعل لون الأفق خلابا
انظر إلى الروض يا قلبي فسوف ترى
ظلاً وسوف ترى ورداً وعنابا
قال الفؤاد أعرني السمع لست كما
تظن أغلق من دون الرضا بابا
لكنها نار الحزن ، كيف يطفئها
صبر وقد أصبح الإحساس شبابا
يزيدها لهباً دمعُ اليتيم بكى
فما رأى في عيون الناس ترحابا
وصوت ثكلى غزاها الليل فانكشفت
لها المآسي تحد الظفر والنابا
نادت ، ونادت فلم تفرح بصوت أخ
يحنو ولا وجدت في الناس أحبابا
وأرسلت دمعة في الليل ساخنة
فأرسل الليل دمع الطل سكابا
ضاعت معالم بيت كان يسترها
عن الذئاب ، وأمسى روضها غابا
فكيف تطلب تغريد البلابل في
روض يُشيع به الطغيان إرهابا
هون عليك فؤادي لست منهزما
حتى أراك أمام الحزن هيابا
هون عليك فؤادي واتخذ سببا
إلى التفاؤل ،واترك عنك ما رابا
وقل لمن بلغ الإحساس غايته
منهما ، فما عاد مكسوراً ولا خابا
لاتُطفئي شمعة يا من أبحت لها
حمى فؤادي ، فإن الليل قد آبا
أما ترين ضياء الشمس كيف بدا
مستبشراً ، فحماه الليل وانجابا
لكنها لم تطاوع يأسها فمضت
تخيط من نورها للبدر جلبابا
ما حركت شفة غضبي ولا شتمت
وما أثارت على ما كان أعصابا
مضت على نهجها المرسوم في ثقة
وأعربت عن سداد الرأي إعرابا
لو أنها شغلت بالليل تشتمه
لما رأت في نجوم الليل أحبابا
كذلك الناسُ لو لم يفقدوا أملاً
واستمنحي رازقاً للخلق وهابا
فعندها سترين الأفق مبتسماً
والشمس ضاحكة والفجر وثابا



وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:50 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست

upgrade by : tablat.co.cc
 

المواضيع و التعليقات والتعقيبات المنشورة لا تعبر عن رأي " مجلة المعلم  و منتديات السبورة "   ولا تتحملان أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر " تقرير بمشاركة سيئة " أسفل كل تعليق .. أو مراسلة الإدارة على البريد : almualem_s@hotmail.com