التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

لا مكان للعنصرية في هذا المنتدى فالكل سواسية ، كما يمنع منعا باتا التطرق للآراء السياسية و قوانين الدول أو التحدث في الشؤون الخاصة للشعوب ، ولتفعيل الاشتراك .. الرجاء مراسلة الإدارة على البريد التالي : almualem_s@hotmail.com


العودة   منتديات السبورة > القسم العام > السبورة الترفيهية > الألعاب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-10-2007, 12:48 AM   #121
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً
نائب المدير العام

بيانات :-
Ỡṃ Ŋầįḟ is on a distinguished road
 
افتراضي

55555555555555555555555555555555


التسامح والرضا

التسامح هو أن تكون مفتوح القلب , وأن لا تشعر بالغضب و المشاعر السلبية من الشخص الذي أمامك , التسامح هو الشعور بالسلام الداخلي , والسماح لنفسك بالخطأ والتعلم منه ثم تتسامى على نفسك .

التسامح أن تعلم أن البشر خطاؤون ولا بأس بخطأهم .
التسامح في اللغة : التساهل .

التسامح نصف السعادة .

التسامح أن تطلب من الله السماح و المغفرة.

التسامح أن تسامح أقاربك والأشخاص المقربين إليك .

التسامح شعور سامي وخلق فاضل .

التسامح طريق للجنة ....جعلني الله وإياكم من أهلها .

التسامح قد يكون أحياناً صعباً لكن من يصل إليه يسعد.

التسامح أن تسمح لنفسك بالتمتع بكل طاقاتك.

التسامح هو الرفعة.

التسامح هو طلب السماح من نفسك والآخرين.




الرضا ..


ما له وما عليه !!




قال تعالى فى سورة المائدة : "قَالَ اللَّهُ هَذَا يَوْمُ يَنْفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (119)

وقد اخنلف الفقهاء والمفسرون فى الرضا ، هل هو من جملة المقامات أو من الأحوال فمنهم من قال انه نهاية التوكل وبذلك يصبح من جملة المقامات اى مما يتوصل اليه العبد بالاكتسلب والرياضة ،

ومنهم من قال بل هو نازلة تحل بالقلب كسائر الاحوال فليس اذن بمكتسب ، ولكن الامام القشيرى فى رسالته جمع بين القولين فقال ان بدايته مكتسبة ونهايته الى الحال .


ويرى الامام ابن تيمية ان الرضا نوعين‏:‏

أحدهما‏:‏

الرضا بفعل ما أمر الله به وترك ما نهي عنه‏.‏ ويتناول ما أباحه اللّه من غيرتعد إلى المحظور، كما قال‏:‏ ‏{‏وَاللَّهُ وَرَسُولُهُ أَحَقُّ أَنْ يُرْضُوهُ‏}‏‏[‏التوبة‏:‏ 62‏]‏،

وقال تعالى‏:‏ ‏
{‏وَلَوْ أَنَّهُمْ رَضُوا مَا آتَاهُمْ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ سَيُؤْتِينَا اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ إِنَّا إِلَى اللَّهِ رَاغِبُونَ‏}‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 59‏]‏

وهذا الرضا واجب؛ ولهذا ذم من تركه بقوله‏:‏

{‏وَمِنْهُمْ مَنْ يَلْمِزُكَ فِي الصَّدَقَاتِ فَإِنْ أُعْطُوا مِنْهَا رَضُوا وَإِنْ لَمْ يُعْطَوْا مِنْهَا إِذَا هُمْ يَسْخَطُونَ‏.‏ وَلَوْ أَنَّهُمْ رَضُوا مَا آتَاهُمْ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ سَيُؤْتِينَا اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ‏}‏‏[‏التوبة‏:‏ 58، 59‏]‏‏.‏

والنوع الثاني‏:‏

الرضا بالمصائب، كالفقر والمرض والذل فهذا الرضا مستحب في أحد قولي العلماء‏.‏ وليس بواجب، وقد قيل‏:‏ إنه واجب، والصحيح أن الواجب فيه هو الصبر وليس الرضا ‏.‏ كما قال الحسن‏:‏ الرضا غريزة، ولكن الصبر معول المؤمن‏.‏ وقد روى في حديث ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:

‏(‏إن استطعت أن تعمل بالرضا مع اليقين فافعل، فإن لم تستطع فإن في الصبر على ما تكره خيرًا كثيرًا‏)‏‏.‏

وأما الرضا بالكفر والفسوق والعصيان‏:‏

فالذي عليه أئمة الدين أنه لا يرضى بذلك، فإن اللّه لا يرضاه كما قال‏:‏ ‏{‏وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ‏}‏ ‏[‏الزمر‏:‏ 7‏]و

من الرضا ما هو محبوب ومنه ما هو مذموم

و الرضا المحمود يحبه الله ويرضاه، فإن لم يكن يحبه ويرضاه لم يكن هذا الرضا مأمورًا به، لا أمر إيجاب ولا أمر استحباب؛ فإن من الرضا ما هو كفر، كرضا الكفار بالشرك، وقتل الأنبياء وتكذيبهم، ورضاهم بما يسخطه اللّه ويكرهه‏.‏ قال تعالى‏:‏

{‏ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ اتَّبَعُوا مَا أَسْخَطَ اللَّهَ وَكَرِهُوا رِضْوَانَهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ‏}‏ ‏[‏محمد‏:‏ 28‏]‏، فمن اتبع مـا أسخط اللّه برضاه وعمله فقد أسخط اللّه، وقال تعالى‏:‏ ‏

{‏يَحْلِفُونَ لَكُمْ لِتَرْضَوْا عَنْهُمْ فَإِنْ تَرْضَوْا عَنْهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَرْضَى عَنْ الْقَوْمِ الْفَاسِقِينَ‏}‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 96‏]‏
فرضانا عن القوم الفاسقين ليس مما يحبه اللّه ويرضاه، وهو لا يرضى عنهم‏.‏ وقال تعالى‏:‏

‏{‏أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنْ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ‏}‏ ‏[‏التوبة‏:‏ 38‏]‏ فهذا رضا قد ذمه اللّه‏.‏ وقال تعالى‏:‏ ‏{‏إِنَّ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا وَرَضُوا بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاطْمَأَنُّوا بِهَا‏}‏ ‏[‏يونس‏:‏ 7‏]‏ فهذا أيضًا رضا مذموم، وسوى هذا، وهذا كثير‏.‏

فمن رضى بكفره وكفر غيره وفسقه وفسق غيره ومعاصيه ومعاصي غيره فليس هو متبعًا لرضا اللّه ولا هو مؤمن باللّه‏.‏ بل هو مسخط لربه، وربه غضبان عليه، لاعن له، ذام له، متوعد له بالعقاب‏.‏



توقيع :  

 




{سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم}



Ŋį
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-10-2007, 03:03 AM   #122
مصــ سما ــر غير متواجد حالياً
مشرف عام

بيانات :-
مصــ سما ــر is on a distinguished road
 
افتراضي

1111111111111111

اختيار يدل على قلب كبير متسامح معطاء

شكرا لك أم نايف



مصــ سما ــر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-10-2007, 06:24 AM   #123
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

2222222222222222222


الف شكر لكِ أم نايف على هذا الاختيار


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-10-2007, 11:13 AM   #124
زهرة اللوتس زهرة اللوتس غير متواجد حالياً
عضو ماسي

بيانات :- زهرة اللوتس
زهرة اللوتس is on a distinguished road
 
افتراضي

3
3
3
3
3



توقيع :  زهرة اللوتس

 

زهرة اللوتس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-10-2007, 12:56 PM   #125
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

4444444444444444444


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-10-2007, 01:11 AM   #126
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً
نائب المدير العام

بيانات :-
Ỡṃ Ŋầįḟ is on a distinguished road
 
Cool

شكرا لكم

55555555555555555555555


الأمـــــــــل ..

ربما يتلاشى .. لكن لا ينعدم..
الامل هو زورق النجاة الذي يحملنا من هيجان اليأس الثائر على بسمه الشفاه ..
الامل هو رحيق زهر يشتمه العاشق عبر اثير الرياح ..
الامل هو ضحكه طفل انارت ظلمه الليل المستباح ..
الامل هو جزيرة الاشراق المطله على شاطئ الحياة الراغدة ..
إن الأمل الذي نتحدث عنه هنا ضد اليأس والقنوط ، إنه يحمل معنى البشر وحسن الظن ، بينما اليأس معول الهدم الذي يحطم في النفس بواعث العمل. ويُوهي في الجسد دواعي القوة ؛ ولهذا قال ابن مسعود رضي الله عنه: " الهلاك في اثنتين: القنوط والعُجب "... والقنوط هو اليأس، والعجب هو الإعجاب بالنفس والغرور بما قدمته. قال الإمام الغزالي: " إنما جمع بينهما: لأن السعادة لا تنال إلا بالسعي والطلب، والجد والتشمير، والقانط لا يسعى ولا يطلب، لأن ما يطلبه مستحيل في نظره".
ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل
الأمل لابد منه لتحقيق التقدم في كل المجالات ، فلولا الأمل ما شيدت الحضارات ولا تقدمت العلوم والاختراعات ،ولا نهضت الأمم من كبوات تصيبها ،ولا سرت دعوة إصلاح في المجتمعات،وقديما قال بعض الحكماء:
لولا الأمل ما بنى بان بنيانا،ولا غرس غارس غرسا.
وفي هذا المعنى قال الشاعر:
أعلل النفس بالآمال أرقبها ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل
وقال الطغرائي (الوزير الشاعر):
ولا تيأسنْ من صنـع ربك إنه ضمين بأن الله سوف يُديـل
فإن الليـالي إذ يـزول نعيمها تبشـر أن النـائبات تـزول
ألم تر أن الليـل بعد ظلامـه عليه لإسـفار الصبـاح دليل
ألم تر أن الشمس بعد كسوفها لها صفحة تغشي العيون صقيل
وأن الهلال النضو يقمر بعدما بدا وهو شخت الجانبين ضئيل
فيا أيها المؤمن كن حسن الظن بربك مؤملا منه الخير والنصر والفرج،فإن ابتليت فاصبر واعلم أن العسر لو دخل جحرا لتبعه اليسر، فكن صبورا مقداما واستعن بالله ولا تعجز

**************************************

التضحيــة..

عمل رائــع تقدمه لغيرك ويرفض التعامل به ..
جميلة تلك الكلمة .. والأجمل من ذلك أن تجد من يضحي لأجلك ... ومن يستحق أن تضحي لأجله..
التضحية .. بلوغ أعلى درجات الوفاء لشخص مقرب إليك ..
يضحي الأب والأم لأجل راحة أبنائهم .. بوقتهم وصحتهم وسعادتهم ..
يضحي الشخص بقدر مايستطيع لآجل أن يرى الابتسامة على وجه والديه ..
يضحي الصديق لأجل صديقه .. لا لمصلحة ما , ولكن لأنه بلغ درجه يستحق بها هذه التضحية .. قد تكون بسبب تحلي هذا الصديق بمعنى الصداقة والاخوه وعدم نكران الجميل ..
وقد يضحي الشخص لأجل سعادة شخص قد لايعرفه إطلاقا , ولكن لينال الأجر والثواب من الله ..
التضحية كلمه تحمل في داخلها معنى أنساني رفيع لا نستطيع تصوره ولا حتى الشعور به ... إلا حينما نجدها في أنفسنا , أو عندما تكون لأجلنا ..



توقيع :  

 




{سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم}



Ŋį
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-10-2007, 09:01 AM   #127
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

111111111
1111111111111111111111111111
111111111111111111111111111111111111111


يعطيك الف الف عافية أم نايف على الشرح الوافي



وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-10-2007, 02:25 AM   #128
مصــ سما ــر غير متواجد حالياً
مشرف عام

بيانات :-
مصــ سما ــر is on a distinguished road
 
افتراضي

22222222222

شكرا أم نايف على هذا الإيضاح والطرح الرائع



مصــ سما ــر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-10-2007, 06:56 PM   #129
زهرة اللوتس زهرة اللوتس غير متواجد حالياً
عضو ماسي

بيانات :- زهرة اللوتس
زهرة اللوتس is on a distinguished road
 
افتراضي

3333333333333333333



توقيع :  زهرة اللوتس

 

زهرة اللوتس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-11-2007, 06:48 AM   #130
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

4444444444444444444


وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2007, 07:17 PM   #131
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً
نائب المدير العام

بيانات :-
Ỡṃ Ŋầįḟ is on a distinguished road
 
افتراضي

55555555555555555555555555555555555555

الحنان




الحــياة مـن دون حــنان .. كـالروض مــن دون جنــــان ..
الحنان ..إحساس ومشاعر صادقه نبيلة
يتكللها المراعاة للغير وفرط الشعور المرهف ولمسة وفاء من يد صادقه ..
ونظرة حب من عين تبحر بها العواطف ..
وقلب نابض بروح حيــّه

الجميع يقول بل يجزم .. إن الحنان الأكبر هو حنان ( ا لأم )

لأنه لا يضاهى ولأنه الأقوى والأصدق والأنبل والأوفى

الحنان هو علاج لما نعانيه اليوم

فحنان الوالدينِ لابنائهم يجعل منهم اعضاء نافعين فعّالين مفعمين بالحنان..

كم من غاضب صارم شديد صار هادئا ليّنا لطيفا باستشعاره الحنان ان كان بلمسة او نظرة او كلمة طيبة..

كم تمنينا في ليلة فراق .. لمسة حنان تحيي الروح الميتة !!..

كم تمنينا في ليلة سقم .. لمسة حنان شافية تكمد الجروح !!..

كم تمنينا في ليلة ظلم .. لمسة حنان تواســي بالعدل والأنصــاف !!..

كم تمنينا في ليلة وحده .. لمسة حنان نابضة بالأمل !!..

كم تمنينا في ليلة فقر .. لمسة حنان مشبعه,,تروي الظمأ !!..

كم تمنينا في ليلة عجز .. لمسة حنان تعيد العزم والقوة !!..

كم تمنينا في ليلة صمت .. لمسة حنان تعيد وهج الحروف الصادقة !!..

كم تمنينا في ليلة أسر .. لمسة حنان تعيد الحرية والنــور !!..

كم تمنينا في ليلة سفر..لمسة حنان تعيد الأمان والسكيــنة !!..




الهدوووء



ما هو الهدوء؟ وما عناصره؟ وما نتائجه؟
وما الفضائل التى ترتبط بالهدوء, وتُفقد بفقده؟
وكيف يمكن للإنسان أن يحصل على الهدوء, ويستمر فيه؟
إن الهدوء يشمل حياة الإنسان كلها, فى الداخل والخارج, ما ظهر منها وما استتر. وهكذا يشمل:
1- الهدوء الداخلى: ويشمل هدوء النفس, وهدوء القلب, وهدوء الفكر.
2- هدوء الجسد: ويشمل هدوء الحواس, وهدوء الحركات.
3- هدوء الأعصاب: ويشمل روح البشاشة, وهدوء الملامح أيضا.ً
4- هدوء الكلام: ويشمل نوعية الكلام وطريقته, وهدوء الصوت.
5-هدوء التصرف: ويشمل الهدوء فى الحياة العملية, والسلوك الخاص.
وأيضاً هدوء الحلول فيما يصادف الإنسان من مشاكل.
وتتعلق بكل هذه الأنواع أمور أخرى منها:
أ- هدوء الطبيعة, وهدوء المكان, وهدوء المسكن.
ب- فضائل ترتبط بالهدوء.
جـ- طبيعة الهدوء, وهل هو هدوء حقيقى, أم مجرد مظهر هادئ, أم هدوء مؤقت, أوأنه لم يُختبر بعد؟؟
***
الهدوء الحقيقى:
1- لا يمكن أن نحكم على إنسان بأنه هادئ, إلا إذا حدث اختبار لهدوئه...
فقد يبدو الإنسان هادئاً, لأن الظروف الخارجية التى حوله هى الهادئة, ولم تحدث مشكلة أو إثارة تختبر هدوءه. وربما لو اصطدمت به, يظهر على حقيقته إن كان هادئاً أم لا...
أى إن اصطدم مع شخص آخر فى الرأى أو فى التصرف. أو إن أصابته إهانة أو أذى, أو تعّرض لكلمة جارحة... حينئذ يمكن من تصرفه أن نحكم على حقيقة أو مدى هدوئه.
ونفس الوضع إن وقع فى مشكلة ما, أو فى ضيقة, أو تعرّض لمرض, أو واجهته صعوبة ما... فإن ذلك يكون اختباراً لنفسيته, واختباراً لأعصابه: كيف يسلك ويتصرف, وهل يفقد هدوءه وينزعج؟ أم يحتمل ويحل المشكلة فى هدوء؟ هذا هو أول أختبار للهدوء الحقيقى, لأن كل إنسان يمكنه أن يكون هادئاً فى الظروف الهادئة.
***
2- أما الاختبار الثانى, فهو مدى الاستمرار فى الهدوء.
فالهدوء الحقيقى هو هدوء دائم, كشئ من الطبع. فلا يهدأ الإنسان إلى فترة معينة, ثم يفقد بعدها هدوءه, ويتغير سلوكه أمام المشاكل!!
إنما هى الطبيعة الهادئة التى تستمر فى هدوئها, مهما طال الزمن وتغيّر الحال.
الإنسان الهادئ بطبعه لا تغيّره المشاكل والاصطدامات, بل على العكس تظهر ما عنده من رحابة الصدر ومن وداعة وطيبة القلب.
3- والهدوء الحقيقى ليس هو الهدوء الظاهرى, بل الداخلى
فلا يكون الشخص هادئاً من الخارج فقط, بينما فى داخله بركان ثائر!! بل على العكس يكون هدوؤه الداخلى هو منبع وسبب هدوئه الخارجى.
4- وهناك فرق بين الهدوء الحقيقى, والهدوء الذى قد يكون مثيراً..!
وذلك لأنه يحدث أحياناً أن شخص قوى الأعصاب يمكنه أن يحتمل زميلاً منفعلاً, ويردّ عليه بهدوء شديد أو ببرود شديد بأسلوب يثير أعصابه بالأكثر. فيزداد إنفعاله, ويقابل هو هذا الإنفعال بمنتهى الهدوء أو البرود, متفرجاً عليه, وجاعلاً منه مجال نقد من الحاضرين!
كلا, ليس هذا هو الهدوء بمعناه الروحى السليم. فالانسان الروحى لا يحطم غيره بهدوئه. فأخوه المنفعل هو وديعة فى يديه, يحافظ على أعصابه وعلى سمعته. ويحاول أن يوصّله إلى الهدوء هو أيضا.ً والإنسان المحب للهدوء لا يكون فقط هادئاً, وإنما أيضاً مهدئاً. وإن وجد غيره هائجاً, يهدئه بالجواب الليّن..
***
5- والانسان الهادئ إما أن يكون قد وُلد هكذا, أو يكون الهدوء عنده مكتسباً
والهدوء المكتسب يحتاج إلى جهد, وإلى تدريبات نود أن نعرض لها فيما بعد. وكل جهد فى الوصول إلى الهدوء, له مكافأته وأجره... والذى يصل إلى الهدوء بالتدريج والتدريب والجهد, لا يعود يبذل فيما بعد جهداً, بل يكون راسخاً فى حياة الهدوء, وله فى ذلك خبرات. ولذلك فإنه يحافظ على هذا الذى اقتناه بتعب وبمعونة كبيرة من النعمة...
وأنت - يأخى القارئ- إن كنت غير هادئ بطبيعتك, فلا تقل لا شأن لى بالهدوء. لقد وُلدت وطبيعتى هكذا!
حتى إن كنت قد وُلدت هكذا, فليس هذا عذراً. يمكنك أن تتغير, وتجاهد لكى تقتنى الهدوء. ولكى تصل إلى ذلك: عليك أن تقتنى الهدوء. ولكى تصل إلى ذلك : عليك أن تقتنع بأهمية الهدوء, وبفائدته لك ولمن تتعامل معهم. وتقتنع أيضاً بأن هتاك فضائل تتعلق بالهدوء, من صالحك أن تقتنيها...



توقيع :  

 




{سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم}



Ŋį
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2007, 07:24 PM   #132
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

ما اجمل معاني هاتين العبارتين يا أم نايف

والله يعطيكِ العافية


11111111111111111111111111111



وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2007, 10:10 PM   #133
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً
نائب المدير العام

بيانات :-
Ỡṃ Ŋầįḟ is on a distinguished road
 
افتراضي

شكرااااا أبو خالد

2222222222222222222
2222222222222222
2222222222



توقيع :  

 




{سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم}



Ŋį
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2007, 10:17 PM   #134
وليد وليد غير متواجد حالياً
عضو شرف

بيانات :- وليد
وليد is on a distinguished road
 
افتراضي

333333333333333333333333333333

وليد



توقيع :  وليد

 

قمرٌ تغزلتْ النجومُ بحسنِه .... وسبورة .. فيها كل حســـــــــنٍ يفتــــــن
هي فرحةٌ غنت بها أيامها .... نشــــــــــوانةٌ تشـــــدو بها وتُلَــــــــحنُ
عانقتُ فيكِ يا حياتي فرحتي ..... يا من بروحي في فؤادي تســـــــــكن
في مهرجان الحسنِ وجهك مـشرق ... وخطى النجاح من دربك تتمكن
فامضِ رعـــــــاك الله لا تتهاوني ..... ما فاز في اللــــــــــذات إلا متقن

شعر : وليد الصالح

وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2007, 10:22 PM   #135
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً
نائب المدير العام

بيانات :-
Ỡṃ Ŋầįḟ is on a distinguished road
 
افتراضي

44444444444444444444
4444444444444
44444444



توقيع :  

 




{سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم}



Ŋį
Ỡṃ Ŋầįḟ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحلى 3 كذبات> Ỡṃ Ŋầįḟ السبورة الترفيهية 13 16-05-2008 12:22 PM
أحلى زعل ابو محمود الشعر الشعبي والنبطي 6 10-04-2008 06:21 AM
كلمتين وائل احمد السبورة الثقافية والأدبية 9 28-01-2007 07:45 PM
أحلى الأيام هبةالله السبورة الاجتماعية 7 08-10-2006 12:40 AM
أحلى عيديه .. المهند 1 السبورة الاجتماعية 12 10-11-2005 09:27 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:55 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست

upgrade by : tablat.co.cc
 

المواضيع و التعليقات والتعقيبات المنشورة لا تعبر عن رأي " مجلة المعلم  و منتديات السبورة "   ولا تتحملان أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر " تقرير بمشاركة سيئة " أسفل كل تعليق .. أو مراسلة الإدارة على البريد : almualem_s@hotmail.com